معدل البطالة في منطقة اليورو يتراجع للمرة الأولى منذ 32 شهراً

البطالة في منطقة اليورو

أعلن مكتب الإحصاء الأوروبي (يوروستات) أمس أن معدل البطالة في منطقة اليورو تراجع للمرة الأولى منذ نحو ثلاث سنوات في أكتوبر، بعدما انخفض بمقدار 0,1 نقطة مئوية إلى 12,1%.

ونجح تكتل العملة الموحدة الذي تحد من حركته أزمة ديون خانقة في الخروج من دائرة الركود في وقت سابق هذا العام، لكن معدلات البطالة المرتفعة بشكل جامح استمرت في إثارة القلق.
وكانت منطقة اليورو شهدت آخر انخفاض لمعدل البطالة في فبراير عام 2011.

وتوقع محللون أن تظل أحدث الأرقام عند مستوى 12,2%. وفي أكتوبر، بلغ عدد العاطلين عن العمل 19,3 مليون شخص في منطقة اليورو التي تضم 17 دولة، وفقا ليوروستات، بتراجع قدره 61 ألف شخص عن مستواه في الشهر السابق عليه.

وسجلت النمسا وألمانيا مجددا أدنى معدلات بطالة عند حوالي 5 بالمائة، بينما استمرت اليونان وإسبانيا في تصدر القائمة بأرقام بطالة ظلت فوق مستوى 26 بالمائة.

ووفقا لمكتب الإحصاء الأوروبي، اشتمل عدد العاطلين بمنطقة اليورو على 3,577 ملايين شخص دون الخامسة والعشرين، ما يجعل معدل البطالة في تلك الفئة العمرية 24,4 بالمائة.

وأضاف المكتب أن عدد العاطلين في الاتحاد الأوروبي (28 دولة) تراجع بمقدار 75 ألف شخص ليصل إجماليه إلى 26,65 مليون عاطل، لكن ذلك لم يكن كافيا كي يتراجع معدل البطالة عن نسبة 9ر10 بالمائة المسجلة في سبتمبر.

موقع menafn.com

التعليقات مغلقة.